Notifications
Clear all

حكم التبرع بالسائل المنوي والبويضة للبنوك  

  RSS
d_dhahiri
(@d_dhahiri)
Coffee + Hatred
حكم التبرع بالسائل المنوي والبويضة للبنوك...
هذه المسألة من الأمور المستحدثات في الفقه الإسلامي،وهي منتشرة في اوروبا واميركا ..
تكييف المسألة:هناك بنوك في اوروبا ُأنشئت خصيصًا لحفظ السائل المنوي والبويضة من أعمار الجنسين ،من سنة ثمانية عشرة الى الثلاثين ،من خلال تبرع الجنسين للبنك مقابل مادي مقدر بثلاثمائة دولار لكل عملية تبرع،يقوم المتبرع بمشاهدة افلام إباحية ويستمني ويعطيهم هذا المني ،ليصار بعدها إلى بيعه أو إعطائه إلى ازواج منيّهم ضعيف او بويضة المرأة ضعيفة ،فتُلقح المرأة به ،وهذا فيه اشكالان :
الأول : اعطاء مني لامرأة من غير زوجها لتُحقن به..
الثاني:ايجاد رحم ثانٍ لزراعة هذا المني فيه ،فتصير النطفة لامرأتين،الرحم المزروع فيه النطفة،والرحم الثاني المنقول اليه النطفة بعد استغراق التخصيب..
وهذه العمليةُ حرامٌ شرعاً،وذلك لاختلاط الأنساب ،وعدم وجود رابط زواج بين صاحب المني والبويضة والعكس،فروينا في صحيح البخاري ان النبي صلى الله عليه وسلم قال: الولد للفراش وللعاهر الحجر،فلا بد من وجود فراش زوجية للولد..
وهناك اشكالية الارحام المستأجرة ،فلا يجوز استئجار رحم امراة غريبة ووضع المني فيه ،وذلك لانعدام فراش الزوجية بينهما ،وهو نوعٌ محرم من انواع الزنا ،فالمني مجهول المصدر وليس من زوجها،فاختلط النسب وهذا من المحرمات القطعية...
اما اطفال الأنابيب فهي جائزة تحت اشراف طبيب مسلم ثقة من مني وبويضة الزوجين ،يوضعان في حاضنة لعدم تحمل رحم المراة للحمل والتلقيح ،فالحاضنة تقوم مقام رحم زوجه...
 
كتبه الشيخ ابو عبدالرحمن الظاهري
Quote
Posted : 02/10/2020 9:01 am
Share:
TOP